04 ديسمبر 2006

مرة تانيا .. الفال الحلو بتاع موريتانيا


من المعروف لدى جميع الساسه على وجه الأرض أن الأمن القومي لبلادهم لا ينتهي عند حودها الجغرافية شمالاً وجنوباً وشرقاً وغرباً ، وإنما يتعداه إلى أبعد من ذلك بكثر ، فأمريكا في أدنى الأرض تدعي كذباً أنها تدافع عن أمنها القومي في العراق وأفغانستان ، في مصر منذ آلاف السنين تقول لنا البرديات أن أمن مصر كان يتعدى حدود الحبشة جنوباً وبلاد الشام وشبه الجزيرة العربية شرقاً حتى أن محمد علي باشا في وقت قريب أرسل جنوده لتأمين هذه الحدود ، وظلت مصر هكذا دولة ذات سياده وحدود تدافع عنها خارج مصر إن اتفقنا أو اختلفنا مع هذه الرؤى وظلت كذلك حتى آخر الرجال المحترمين الذين حكموا المحروسه جمال عبدالناصر الذي كان مهموماً بالأمن القومي لمصر وشقيقاتها العربيات لما يتمتع به من وعي سياسي وحس عسكري أبي ، حتى وصل إلى الحكم في مصر أناس من طينة أخرى تم زرعهم فيها زرعاً بواسطة المحافل الماسونية الصهيونية فراحوا يغيرون في تلك الثوابت كما فعل السادات الماسوني الأحمق حين وقع مع الصهاينة معاهدة الاستسلام الشهيرة التي باع فيها مصر قبل العرب بعكس ما فهم الدهماء من بني يعرب وكرهونا كمصريين بسببه.

معاهدة الاستسلام الساداتية الماسونية ليست مجحفة لنا كمصريين كونها تركت للصهاينة كثيراً من أراضينا المصرية كقرية أم الرشراش (ميناء إيلات المصري)) أو غيرها من الأراضي وحسب ، بل لأن ذلك الماسوني وقع على بيع أمن مصر القومي للصهاينة بشروط لا تقبلها أجنة المصريين في أرحام أمهاتها ، ولم تكن معاهدة الاستسلام الساداتية الماسونية لم تكن مجحفة للعرب كونها أعطت الكيان الصهيوني البغيض الحق في الأراضي العربية ، ولكن لأنها صادرت حقوقنا كمصريين وعرب مسلمين في الدفاع عن إخواننا ومقدساتنا في فلسطين وجعلت منا قبل غيرنا الحاجز المنيع لحماية الصهاينة عبر حدودنا المنزوعة السلاح في كل سيناء التي مازالت سليبة في أيدي الصهيونية برغم إعلامهم المضلل وأغنياتهم الماجنه. هذا فضلاً عن الجداول الزمنية للتطبيع مع الكيان الصهيوني والترويج له في بلادنا وتسويقه على أنه دولة ذات سياده وتستحق الاحترام كما تجاهد من أجل ذلك حكومة مبارك في كل مناسبة وبلا مناسبه إرضاء لسادته في المحافل الماسونية ، وهي كما يعلم الجميع حزمة عصابات قذتها سفن الاستعمار على شواطئنا قبل عدة عقود لا أكثر ولن تكون دولة مهما طال الزمان وأظلمت الدنيا ومهما أمدها الاستعمار بالأسلحة والدعم الغير محدود.

استمراراً للأداء الماسوني المميز لزعيم الماسونيين العرب مبارك الذي ارتقى إلى هذه الزعامة بعد رحيل حسين الأردن ، فقد عمد مبارك إلى تقزيم دور مصر الإقليمي إلى أدنى حد له منذ وجدت هذه الأرض على ضفتي النيل ووجد هؤلاء البشر فوقها ، معارك ومحارق تدور رحاها في كل أرجاء أفريقيا دون أن تحرك مصر ساكناً ، في الصومال ، تشاد ، أريتريا ، أثيوبيا ، السودان .. لا يهتم الزعيم المزعوم لمصر بكل ذلك متجاهلاً كل الأعراف الدولية في الأمن القومي لأي قطر في العالم ومتجاهلاً كل تراث مصر العظيم ودورها التاريخي في هذا ويعيش كأنه مجرد حاكم محلي أو محافظ للقاهرة وشرم الشيخ ؟! إن ما يدور في السودان منذ عقود وما تشهده الصومال اليوم وجحافل الصهاينة التي تدنس أراضيها متخفية وراء القوات الأثيوبية لأمر مرعب لكل مصري حقيقي وليس ماسوني كمبارك ، فثلاثة أرباع مياه النيل الذي نتغنى به تأتي من أثيوبيا التي تعج بعسكر الصهاينة ، أي زعيم هذا ؟!

في أثناء الحرب اللبنانية التي نصر الله فيها إخواننا في لبنان بقيادة السيد حسن نصره الله وأيده ، وقف مبارك مخاطباً جموع المصريين الغاضبه بعد الموقف المخزي الي أعلنته مصر من الحرب قائلاً بالحرف الواحد ((أنا مش مستعد أروح احارب في لبنان)) ! ومن طلب الحرب من إمعة ماسوني يا هذا ؟ للحرب رجالها ولا نظن أنك منهم لا أنت ولا جيشك البسكويت الذي أحلته إلى جيش من الصيع والسماسرة . لكن المستخلص من كلام ذلك الزعيم المزعوم هو فكرته الماسونية عن الأمن القومي المصري الذي لا يتعدى عنده حدود مدينة القاهرة وربما مصر الجديدة فقط حيث بيت الداء أو ما يسمونه بقصر العروبة ولا أدري عن أية عروبة يتحدثون؟!.

السؤال الأهم هنا لإخواننا الضباط الجدد بالجيش المصري الذي كان عظيماً حين حرر مصر من الاستعار وعظيماً حين عبر بارليف ، الأمن القومي المصري مسئولية من ؟ أليس مسئوليتم أيها الشباب المصري ؟ دعك من القادة الذين ركبوا القرنين وركبوا المازدا على رأي عمنا أحمد فؤاد نجم ، ما رأيكم في هذا ؟ أين أنتم مما يحدث اليوم ؟ عندما قام شباب الضباط الأحرار بحركتهم المباركة لتحرير مصر كانوامثلكم من صغار الرتب ولكنهم كباراً في الهمم وكباراً في العقول وكباراً في الإيمان بالله وبوطنهم الذي سيضم رفاتهم وينعم فيه أبنائهم وأحفادهم أو يدفنون .. فكيف ترون أبنائكم ؟ هل سيجدون فرصة للعيش .. مجرد العيش إن استمر ذلك الزعيم المزعوم ونظامه الفاسد وعصاباته من رجال أعمال الكويز في حكم هذا البلد ؟ أم سيدفنون تحت جنازير دبابات الصهاينة التي تتأهب لتحقيق حلم أبناء داوود كما يزعمون في دولتهم الكبرى؟

أليس من حق أبنائكم وأحفادكم عليكم أن تتركوا لهم وطناً عزيزاً محرراً من الخونة والعملاء أولاً قبل الأعداء ؟ ماذا يثنيكم عن ذلك ؟ ماذا يمنعكم عن تحويل طائرة الزعيم المزعوم مبارك الواطي القادمة من ألمانيا لتهبط في النيجر تيمناً بفال حسن أنجزها في موريتانيا؟

هناك 16 تعليقًا:

shady يقول...

والله بنقول لهم كده يابن بهيه
بس مش فاضيين بيزبطوا مزز

اه
الله يفتح عليك مقال قووووووووى

غير معرف يقول...

أكثر تجربة عاطفية مؤثرة استطيع أن أرويها، يوم ان كنت في طريقي إلى الكعبة، وقتها لم أتمكن من دخول الحرم لشدة الزحام من الكتل البشرية التي كانت تزحف وتتدافع من أجل الدخول، كانت حالة من الاضطراب البشري، وفجأة انطلق صوت الأذان منادياً للصلاة. وخلال ثوان معدودة اصطفت هذه الكتل البشرية المتزاحمة في صفوف معتدلة واحداً وراء الآخر في سكون تام. لا أعتقد أن أكبر جيش في العالم يمكنه أن يفعل ذلك بالانتظام الذي رأيته، وبدأت أصرخ داخل نفسي لا يوجد جيش أكثر طاعة وأقوى نظاماً من جيوش الله سبحانه وتعالى. ولكن للأسف لقد فشلنا في أن نعكس صورة هذا الإتحاد خارج أماكن عباداتنا وعجزنا عن إظهار نفس القوة لأننا لو كنا متحدين بنفس القوة في العالم ما استطاع أحد أن يتجرأ على غزو بلادنا وأراضينا أو أن يتجاوز حدودنا، ولأصبحت شعوبنا أكثر احتراماً وتقديراً.. يا للأسف نفتقد هذه القوة خارج مساجدنا وأماكن عباداتنا.
بالنسبة لي كانت هذه الأيام من اللحظات المشرقة التي ستظل تذكرني بأنني أرتبط بأكبر وأفضل عائلة وأسرة في العالم، وأدرك أيضاً وبكل فخر بأنني سألتقي يوما ما مع هؤلاء الإخوة والأخوات في مكان ما من العالم عندما أحتاج إلى من يساعدني ويأخذ بيدي إلى طريق النور. أنا متأكدة بأنهم سيأتون مسرعين وأود أيضاً أن أشعر بأنني سأفعل نفس الشىء تجاهم كإخوة مسلمين.
**************
من كلام ايفون ريدلي الصحفية البريطانية . موقع رابطة العالم الإسلامي :
الملاحظ في كلامها ما يلي أن اتحادنا و طاعتنا في وقت الصلاة لا يوجد لها مقابل في الحياة العملية ( صورة تمثيلية رائعة جدا) تخيلوا لو أننا في حياتنا العملية بنفس الطاعة و الانضباط التي نكون بها في صفوف الصلاة
ثانيا إيفون تقول (لو كنا متحدين بنفس القوة في العالم ما استطاع أحد أن يتجرأ على غزو بلادنا وأراضينا أو أن يتجاوز حدودنا، ولأصبحت شعوبنا أكثر احتراماً وتقديراً) بمجرد أن أشهرت إسلامها أصبحت منتمية بشكل كلي للمسلمين فهي تقول حدودنا و شعوبنا و أراضينا ( و هي الملودة و المتعلمة و كل أهلها في بريطنيا فجأة أصبح وطنها الإسلام )
أنا أعلم ان التعليق بعيد عن أي موضوع و لكنني أحببت أن أهديه للأخ العزيز ابن بهية و أنتظر تعليقاته المليحة عليه .

الزعيـمة يقول...

مقال رائع يا ابن بهية

انا بفكر كتير اوى لما يكون عندى اطفال ان شاء الله فى المستقبل ويكبروا ياتري الجنسية الانا بديهالهم كمصريين حيعملوا بيها اية لو استمر الحال على ماهو علية

وطن كلة حرامية ومرتشين وفاسدين ورقاصين وتجار ذمم ومخدارات وخلافة

يعملوا اية بجنسيتهم باه ؟
يبلوها ويرموا ميتها تتمسح بيها الشوارع ولا يغمضوا عنيهم ويقولوا انا مصري كريم العنصرين؟

كان نفسي زي ما حيورثوا ماضي عريق وحضارة مجيدة يورثوا حاضر مشرق ومستقبل واعد

لكن حسبي الله على حسني وحكومتة وكلابهم

والله يرحمك يا جمااااال ياحبيب الملاييين والمليارات

رئيس تحرير يقول...

الاخ الفاضل ابن بهية كلام سيادتكم مضبوط وماشى مع الواقع الاليم اللى احنا عايشينه بس موضوع الجيش ده ما تحاولش تفكر فيه كتير لانى من واقع احتكاكى مع ناس كتير جوة المؤسسة العسكرية لاقيت احزان وفضائح بالجملة مش هاقدر اقولها علشان ما ازودش احزانكم لكن اللى عايزكم تعرفوه ان لا يوجد جيش قوى فى مصر سوى كتائب الحرس الجمهورى اللى وظيفتها حفظ وتامين سلامة رئيس الجمهورية اما باقى الوحدات العسكرية حاجة جميلة والعيشة فيها وردية وليس ادل من ذلك سوى تاجيلات المجندين ثم الاعفاء النهائى والذى يؤدى ان لو لا قدر الله حصل اعتداء على البلد من اى جهة حملة السلاح سوف يكونون معدودين على الاصابع انا عارف ان الاستراتيجيات العسكرية تغيرت كتير فى العشرين عاما الاخيرة لكن لابد ان يكون هناك دفاع شعبى بالاضافة الى القوات المسلحة .
سيدى من المؤكد ان القوات المسلحة اصبحت قوات مهلهله فالقيادة الرشيدة لم تطبق قول رسول الله صلى الله عليه وسلم اذا دخلتم مصر فاتخذوا من اهلها جنودا فهم خير اجناد الارض صدق رسول الله اما الان فنظرا لتغير دور مصر على الصعيدين الاقليمى والعربى فمن الواضح ان هذا هو دور القوات بحفظ سلامة وامان السيد رئيس الجمهورية لذلك يجب علينا التنبيه بان اى دور سياسى لهذه القوات منعدم واعتقد ان الدور سوف يكون لابناء بهية فقط
وسلامى لاخى العزيز عنتر
اخوكم رئيس تحرير

عنتر مش لاقي سيفه يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

ما اروع هذا الموضوع و اكثره اهمية يا استاذنا الكبير...الامن القومي..و ان كنت اعتقد انها تدخل ضمن السلسلة المترابطة من القضايا التي يجب ان تحل بالتوازي..فالامن الداخلي هو اساس و قوة الامن القومي...اذا انتظم و احس الشعب بالامن الداخلي..انتقل هذا النظام و التوحد الي الامن القومي

و الي السادة و السيدات المعلقين و المعلقات...الماضي مجيد و عريق و المستقبل ان شاء الله باذن الله واعد و مشرق..اما الحاضر وان كان مظلم او قاسي علي ابناء بهية...فاعتقد انه لا يصح ابدا ان نشك يوما ما في علو و مكانة الجنسية المصرية التي مادامت و ستظل الي الابد والله من اشرف جنسيات الارض...صحيح اننا نمر بظروف لا يعلم الا الله الام تنتهي بنا...ولكن كله بسبب حفنة من الرجال او قل الافراد جاءوا و تربعوا علي عرش بهية و حكموا و تحكموا في العباد بما يخالف كل شرع و دستور و ضمير...وانهم ان شاء الله الي زوال...فهذا حال الدنيا..و لكن لكي نمنع انباع الفساد من البدء في دورة ثانية من الظلم و الاستبداد...و في المقام الاول لكي نوفر المستقبل المشرق الواعد و نصحح هذا الحاضر الاليم و نجعل اولادنا يفخرون بالجنسية المصرية كما كنا نفعل سابقا و يقولون كريم العنصرين عن حق....لابد ان نبدأ ...نبدا بكل شيء و في كل شيء...لابد ان نتحرك و ننظم....ما اكثر المدونات و الصحف المعارضة و الاصوات العالية المنددة و الرافضة لكل الاوضاع..ما اكثر الشباب المتحمس و المستعد للاصلاح...ما اكثر والله ظباط الشرطة و الجيش الشرفاء الذين ينتظرون ساعة الصفر ليتخلصوا من الكبت الذي يعيشون فيه تحت امارة من هم اعلي رتبة..ما اكثر الوزراء و القضاة و المحاميين و المهندسين و الاطباء و العمال و الطلاب الذين ينتظرون بارقة الامل حتي يقوموا بعمل ما تمليه عليهم ضمائرهم المتيقظة...و لكن الخوف...ذلك العدو الرهيب و القرين الذي اصبح بالمرصاد لكل من تسول له نفسه البوح و الاعتراض..الخوف الذي زرعوه فينا منذ الصغر بمختلف الطرق و الاساليب الشيطانية...لو اعتدنا علي التخلص من هذا الشعور المذل...لبدأنا فورا في تحقيق كل ما نرغب و ما ترغب فيه بهية حتي تعود لسابق مكانتها

اذا عمر ما كانت مصر قاسية كما يقولون..و عمر ما كانت الجنسية هي التي ستسبب الذل و الهوان...والله ان لسان حال مصر ليشتكي و يعيب علينا و يتنكر منا و يتبرأ منا تبرؤ الام من ابنها الذي تركها للغرباء يعتدون عليها و يهينونها علنا و هم في ثبات عميق...لسان حال الجنسية المصرية يرفض و بشدة و يقول ان كان الامر بيدي لمنعت نفسي عن كل من لا يستطيع حمايتي و تقديري...الا نشعر بالكسوف و نحن نمر امام الاهرام و النيل و ابو الهول ...فهم شهداء علي عصور بها من الفروقات ما لا يستطيع ان يصدقه عقل بشر

اسفين يا مصر و يا جنسية و يا اجدادنا...فبعد كل ما فعلنا بكم...جئنا لنلقي اللوم عليكم و نقول نحن نخشي الجنسية المصري التي ستتسبب في الذل و المرمطة في الشوارع...حسبي الله و نعم الوكيل

مذكرات حاحا مصر يقول...

الاخ العزيز ابن بهية
احييك على هذا المقال الذي تفوقت فيه علي نفسك وكلامك صحيح جدا ولكن اسمح لي بتعقيب علي بعض النقاط
بخصوص السادات فمن وجهة نظري المتواضعة انه فهم اللعبة جيدا ولعب علي الامريكان بنفس اسلوبهم واستطاع ان يخدعهم واتفق معك ان اتفاقية السلام بها بنود غير محقة في حق مصر ولكن انظر علي الجابن الاخر ماذا فعل الاخرون سوريا كما هي ولن تفعل شيء ولا الان ولا في المستقبل اما الاردن فحدث بلا حرج اما الفلسطنين فقد اختلط الحابل بالنابل ولن تقوم لهم موقف مؤثر الا بمصر فالسادات ايقن لذلك ولعب علي ما استطاع ان يلعب به فدول الخيج مثلا كما تعلم هم ماسونيا القلب وهناك شهود وصور تؤكد اجتماع الملك فهد بروؤساء وزراء يهود وانت كما تعلم ان حكام الخليج كلهم ولاد عمومة واحدة وانظر ماذا فعلوا في حرب اكتوبر فقد وصل سعر بركيل النفط اكثر من 80 دولار واحيانا 120دولار حتي الامريكان لم ينكروا ذلك فبالله عليك ماذا يفعل الرجل وكل الحكام الموجودين مدسوسين من الغرب فانت يا عزيز تعلم قوة الماسونين وماذا فعلوا بالامير عبدالحميد في تركيا هذا بخصوص مقالة حضرتك ام بخصوص التعليقات وخاصة الاخت الفاضلة الزعيمة فان الحياة ليست بهذا السوء فهنا انتي وابن بهية ولعديد من الشرفاء الزين يحبون مصر وان لم يستطيعوا ان يفعلوا شيء فعلي الاقل يتحدثون وعن الجد ستجيدنهم ان شاء الله ولن تقوم لنا حياة الا بالرجوع الى الله سواء الملسمين او الاخوة المسحيين وتذكروا ان الدين لله والوطن للجميع ولا ننسي ان جر رسول الله صلي الله عليه وسلم كان يهوديا وكثيرا ما اذي رسول الله وعندما لم يراه رسول الله يومين متتالين ذهب للسؤال عنه بحق الجيرة

مذكرات حاحا مصر يقول...

الاخ العزيز ابن بهية
احييك على هذا المقال الذي تفوقت فيه علي نفسك وكلامك صحيح جدا ولكن اسمح لي بتعقيب علي بعض النقاط
بخصوص السادات فمن وجهة نظري المتواضعة انه فهم اللعبة جيدا ولعب علي الامريكان بنفس اسلوبهم واستطاع ان يخدعهم واتفق معك ان اتفاقية السلام بها بنود غير محقة في حق مصر ولكن انظر علي الجابن الاخر ماذا فعل الاخرون سوريا كما هي ولن تفعل شيء ولا الان ولا في المستقبل اما الاردن فحدث بلا حرج اما الفلسطنين فقد اختلط الحابل بالنابل ولن تقوم لهم موقف مؤثر الا بمصر فالسادات ايقن لذلك ولعب علي ما استطاع ان يلعب به فدول الخيج مثلا كما تعلم هم ماسونيا القلب وهناك شهود وصور تؤكد اجتماع الملك فهد بروؤساء وزراء يهود وانت كما تعلم ان حكام الخليج كلهم ولاد عمومة واحدة وانظر ماذا فعلوا في حرب اكتوبر فقد وصل سعر بركيل النفط اكثر من 80 دولار واحيانا 120دولار حتي الامريكان لم ينكروا ذلك فبالله عليك ماذا يفعل الرجل وكل الحكام الموجودين مدسوسين من الغرب فانت يا عزيز تعلم قوة الماسونين وماذا فعلوا بالامير عبدالحميد في تركيا هذا بخصوص مقالة حضرتك ام بخصوص التعليقات وخاصة الاخت الفاضلة الزعيمة فان الحياة ليست بهذا السوء فهنا انتي وابن بهية ولعديد من الشرفاء الزين يحبون مصر وان لم يستطيعوا ان يفعلوا شيء فعلي الاقل يتحدثون وعن الجد ستجيدنهم ان شاء الله ولن تقوم لنا حياة الا بالرجوع الى الله سواء الملسمين او الاخوة المسحيين وتذكروا ان الدين لله والوطن للجميع ولا ننسي ان جر رسول الله صلي الله عليه وسلم كان يهوديا وكثيرا ما اذي رسول الله وعندما لم يراه رسول الله يومين متتالين ذهب للسؤال عنه بحق الجيرة

IBN BAHYA يقول...

شكراً لكم جميعاً إخواني الأعزاء على زيارتكم الكريمة لمدونتي البسيطه ومردود ليكم قريباً في مدوناتكم الأقوى والأفضل .. اسمحوا لي أن أعلق على ما تفضلتم بطرحه من نقاط هامة جداً ، وسأبدأ بالترتيب كما يلي:
أخي الحبيب شادي .. أنا معاك بس لابد نظل على أمل أن يتحرك صغار ضباط الجيش ويبطلوا جري ورا .... لأن كبار ضباط جيشنا العظيم خلاص ما عادش ليهم لازمه ومبارك الواطي علمهم شغل السمسره والمسخره ووراهم طريق العمولات .. أنا دايماً باسمه أغنية عمي إمام عيسى اللي كتبها حبيب قلبي الفاجومي .. ركب قرنين تركب مازدا .. عارفها ((شبيك لبيك فتح مخك .. لبيك شبيك غمض عينك .. حتقفّل مخك ح نطخك .. ونلوشك لو تفتح عينك .. ركب قرنين تركب مازدا .. وتعيش سلطان في البرواز دا .. مش عاجبك فالجبنه الفازده .. والعيش والفول والكرَّات .. يا حلاوه الناوه كوا الناوه .. يا بلدنا يا آخر فتاكات .. بوتيكات النات كوا النَّات)) طبعاً كل ظبابيطنا الكبار ركبوا القرنين وركبوا الشبح وطظ في البلد دي واللي فيها .. يعني أملنا في الله ثم في ضباطنا الصغيرين أولاد بهيه اللي لسه لعنة مبارك الواطي ما وصلتش ليهم ...

أخي الكريم صاحب التعليق الثاني .. كلامك خطير جداً جداً بس مين يسمع ومين يفهم ؟؟؟ الكلام اللي حضرتك بتقوله هو بالضبط ما فهمه عنا الأعداء وعشان كده راحوا مقسمين الأمة وحطوا عند سرتها بالظبط جدار عازل جغرافياص متمثل في الكيان الصهيوني اللي بيسموه دوله اسرائيل ((هم بس اللي بيقولوا عليه كده)) ودولة أرمينيه في لبنان .. بس اللبنانيين هرشوا الفوله وربك ستر .. باقي عندنا فلسطين ناخدها ويبقى خلصنا من الترعه اللي حفروها في قلب غيطنا وترج الأمة تتلائم من جديد .. طبعا مش دولة خلافه عثمانيه ولكن نوع ما من الوحده ولو كان بين دول هذه الأمة دولاً شيوعيه .. أنا مستعد أتوحد مع شافيز ولا أبقى ذيلاً ذليلاً منكسراً لبوش ورعاعه .. لذلك جندوا لنا الحكام الماسونيين اللي نازلين ليل نهار يفرقونا مذاهب وطوائف زي ما حضراتكم شايفين .. المذهبية والطائفية من نشأتها في دولة الإسلام كانت سياسية ومازالت .. يعني أنا لا فرق لدي بين سني وشيعي وتاج رأسي السيد حسن نصره الله وأيده هامة مرفوعة في زمن الطأطأه .. الله يخلي عمي نجم اللي فضل يعيط على صدر لاسيد حسن ربع ساعه أول ما شافه .. هتقولي نجم شيوعي وماله ومال السيد حسن ؟ هاقولك نجم وطني شريف عايش فوق السطوح وسط الغلابه .. هارش الفوله .. وما بيهموش حاجه عشان يزيايد ويلبخ زي اليساريين اللي حوالينا وهو أول من وقف يحيي الإخوان المسلمين لإنجازهم في مجلس الشعب .. عشان كده سيظل نجم النجوم تاج راس المثقف المصري وربنا يحفظه لينا .. طبعاً أنا باتكلم هنا عن نجم والسيد حسن وسنه وشيعه ونصارى ومسلمين لأننا ما لناش حل تاني غير الوحده والاتحاد في وجه العدو الداخلي (مبارك الماسوني الواطي وعصاباته) زي لبنان كده ما هي متوحده في مواجهة الماسونيين الأمريكان بتوع السنيوره .. فهمتوني ؟؟؟ طبعاً فهمتم مش ولاد بهيه ...

أما الزعيمه دي حكايه . فيه إيه يا زعيمه ؟؟؟ ليه بس كده تقلبي علينا المواجع ؟؟؟ مش قصدي .. ردك وتعليقك عسل وسكر ويستحق كل احترام .. كلامك صح .. ولولا أنني أفهم شعورك جيداً كنت زعلت منك على بهيه .. لكني عارف أنك تحبينها مثلي وأكثر وما قلتي هذا إلا من حرقة قلبك عليها .. عشان كده باتمنى إننا نعمل حاجه لأولادنا وأحفادنا عشان ما يلعنوش اليوم اللي جم فيه للحياة في هذا البلد العظيم الذي حقره مبارك الواطي الحقير الذي لا يعرف قيمة هذا البلد ولن يعرف وحتى لو عرف حيفضل ماسوني واطي .. قولي يا زعيمه .. اتكلمي .. احكي .. ما تنكسفيش من جنسيتك دلوقتي اللي فعلا مبارك الواطي خلاها تكسف لكن بكره جاي يشيل مبارك الواطي والقذاره التي وضعها على راس بهيه .. أنا قررت زيارة سفارة فنزويلا ثلاث مرات في العدوان الأخير على لبنان عشان أقطع جواز سفري المصري وأطلب منهم لجوء سياسي وجنسيه بلد يحكمها شافيز .. طبعا كان غرضي إعلامي بحت .. كنت عايز أضرب الواطي قلم على وشه هو وحكومته بعد دعوة كل من أعرفهم من وكالات الأنباء والصحفيين وهم كثر وترددت خوفا من إساءة فهم رسالتي من قبل البعض .. فعلا مبارك الواطي هزأ مصر وخربها وخلاها ولا موزاموزا (حاره سد ، كفر ، قريه .. أكيد فيه في الدنيا الإسم ده) .. عمك الفاجومي والشيخ إمام بيقولوا .. ((دور يا كلام على كيفك دور .. خلي بلدنا تعوم في النور .. ترمي الكلمه في بطن الضلمه .. تحبل سلمى وتولد نور .. يكشف عيبنا ويلهلبنا .. لسعه بلسعه نهب نثور)) ... أيوه .. ركزي هنا .. نهب نثور .. يالا يا زعيمه يا بنت بهيه ..
أخي الحبيب رئيس التحرير .. اقرأ ردي في الأعلى .. كلنا تقريبا عارفين اللي حضرتك عارفه عن ظباطنا الحلوين (الكبار بس) كل نشاطهم اليوم هو السمسره ومحاربة بعض على كام فدان يف الحزام الأخضر وكام ألف متر في الساحل الشمالي وكام قطعة أرض في التجمع .. يعني سماسره ومركبين القنين ومعرصين على حسني الواطي وعصاباته .. وأي انقلاب عسكري في الدنيا لازم يبدأ باعتقال هؤلاء الضباط الخونه لوطنهم أولاً قبل ما يعتقل الحكومه القذره .. طبعا مش سر على حضراتكم أن جيشنا كان أكثر من مليونين في حرب أكتوبر واتسخط بقى ميتين ألف بس وملقحين في أجهزة الإسكان والخضار والمربى .. فاكرين الجمعيات الإنتاجيه بتاعة القوات المسلخه ؟ وزيادة على كلامك الحلو في موضوع التجنيد .. روح مدينة نصر وشوف البدع .. تلاقي يا ولداه شباب زي الورد جندوه وقالوله خدمة الوطن ولقحوه من غير ما يتعلم يحارب بالشومه .. لقحوه بواب على عماره .. شفت مسخره وتعريص وبيع للبلد أكتر من كده .. يا أخي رئيس التحرير كلامنا هنا وصراخنا مش عشان اللحمه والبيض والطماطم ولعت والناس مش لاقيين اللقمه وبس .. لأ كلامنا أكثر على البلد اللي بتتباع للصهاينه واحنا نايمين .. مبارك الواطي وعصاباته بيبيعوها للصهاينه ويجهزوها ليهم عشان يدخلوا بيسر لغاية شبرا في ظرف ربع ساعه .. بس برضك أنا عندي أمل في الضباط الصغيرين .. يقوموا بهبه قويه ويعتقلوا الظبابيط الكبار بتوع السمسره ويخشوا على الواطي يسحبوه من قفاه هو وعصاباته وننضف البلد ..
أخي عنتر اللي حيلاقي سيفه قريبا جدا بإذن الله وهينزل بيه على راس الحيه زي عمنا برضه ما بيقول ((يا فلسطينيه وانا ودي اسافر حداكم .. ناري في ايديه وايديا تنزل معاكم .. على راس الحيه وتموت شريعه هولاكو)) طبعا الصهيونية ربوا ليهم حيه عندنا (مبارك) وخلفت وملت البلد تعابين صهيونيه .. على رأي عمنا بيرم التونسي الله يرحمه ((أفاعي متسيبه من غير رفاعيه .. ودنيا مترتبه ترتيب فلاتيه)) .. أولاً من كتر أدبك وحسن تربيتك وأخلاقك العاليه كل مره تعطيني حجماً أ:بر بكثير من حجمي .. إحنا تلامذتك يا أستاذي العزيز عنتر .. عموماً كلامك كله رائع وفهمك للأمور رائع .. أنا معاك كله شابك في بعضه .. بره وجوه .. طبعاً هي كده طول عمرها وفي كل بلاد الدنيا .. اختلافي البسيط جدا معاك هو ردك على أختنا العزيزه الزعيمه .. هو فيه حد من ولاد بهيه يقدر يقول بم برضه .. ما يبقاش من أولاد بهيه .. وطبعا مصر زي ما بتقول مليانه عز وخير ورجال منتظرين الفكاك من شباك الواطي مبارك وعصاباته .. محمد علي بنى مصر مدمره في خمس سنين يا عنتر .. ليه ؟ لنها عمرانه بالخير والعظماء .. يعني لو ربك كرمنا مش عايزين غير خمس سنين وتبقى مصر أم الدنيا بجد زي ما كانت طول عمرها .. أنا عارف إنك مش قصدك طبعاً ولوعرفت نيتة الزعيمه كنت قلت غير كده .. صح ؟ ربنا يخليكم كلكم يا أولاد بهيه ..
كلمه أخيره .. سامحوني على بعض الكلام المسف من نوع الواطي والقرني إلخ .. بس ده لسببين .. أولاً تحطيم صورة الصنم مبارك وكسر الهالة التي صنعوها له وعبدوه (هم طبعا وليس نحن) فالمداومة على سبه ليست غية عندي ولا هوايه ولا حتى تنفيث عن النفس زي ما البعض فاكر .. وده مش طبعي الشتيمه والسب .. والسب التاني أنه هو كذلك بالفعل وليس بيننا حوار كي أنتقي كلماتي .. هو لص سرق حاضرنا وماضينا ويسرق ومصر أن يسرق مستقبلنا ومستقبل أبنائنا .. فلا حوار بيننا .. ليس بيننا إلا سبه وضربه بالصرمه القديمة إن تيسر وسيتيسر قريباً جدا .. أقرب مما يظن ذلك الواطي وعصاباته ..
تحياتي لكم جميعاً ...

مذكرات حاحا مصر يقول...

ان مع العسر يسر
وكل ما ضاقت كل ما اقترب الفرق
يا مهون يا عليم خلصنا من الموسونيين

IBN BAHYA يقول...

أخي العزيز صاحب مذكرات حاحا يبدو أنك دونت تعليقك بينما كنت ا،ا ارد على بقية الإخوة هنا .. عموما أشكرك على المرور هنا وعلى التعليق وعلى الاختلاف في أمر السادات الذي لم يكن بهذا السؤ الذي نراه اليوم من الماسوني الأكبر ولكني مازلت مصرا على ماسونية السادات وسوف آتيك بالدليل في القادم من الأيام بإذن الله
أكرر شكر وتقديري لك واحترامي لرأيك
خالص تحياتي

أبناء ناصر يقول...

السلام عليكم أحييك يا ابن بهيه علي هذا المقال الذي يجسد الواقع الألييم اليي خلاص جاب أخرو لاكن أنا باطلب منك طلب و يا ريت تعملوا و ربنا يعينك عليه عايزين مقاله تحط فيها بالاوي المرجع الماسوني (السادات)و لو عايز حاجه ممكن ابعتلك بعض بالاويه و بعض بالاوي مراته و تعاملاتها مع اليهود و أعرف ناس أقربائي شهود ..ز.يا ريت تبقي ترد عليا...شكرا

KING TOOOT يقول...

من وسط أولاد بهية مليون ولد
عايشين عليها و ليها ظهر و سند
مقدمين دمهم ثمن رخيص لحياتها
ماهي أصلها أُمـّنا مش مجرد بلد
و عجبي
_________________
KING TOOOT

غير معرف يقول...

الأخ الفاضل ابن بهية :
تحية طيبة و بعد
لو تكرمت تطالع هذا المقال في الرابط التالي
حتى يتبين لك أن الخلاف مع الشيعة هو في أصل العقيدة و ليس خلاف سياسي
المقال على احد المواقع الشيعية
برجاء قراءته بتمهل و روية و لكن بعد أن تكون قد اطلعت على كتاب واحد فقط من كتب الأستاذ احسان إلهي ظهير أو كتاب الأستاذ محب الدين الخطيب في نقد عقائد الشيعة
أنا ألح في هذا الموضوع ليس حبا للجداال أو الاستعراض أو تزكية الخلافات
يعلم الله أنن لا أريد ذلك و لكنى أجلك و احترمك و أحترم فيك انصافك و حيدتك لذلك رأيت من حقك علي أن اختلف معك في رؤيتك للشيعة نظرا لما له من أثر بعيد المدى بدأت تتضح عوارضه في انكشاف الوجه الشيعي الفارسي الرافضي في مصر و لبنان
الشيعة في لبنان يطالبون بأن تكون الدولة لهم و في العراق مذابح بالجملة لأهل السنة و في مصر البداية على استحياء و النهاية الله أعلم بها
أخي الفاضل أعلم أنك تحب توحيد الصفوف و عدم صرف الوقت و الجهد
في الخلافات و لكن لا يجب أن يصل الأمر إلى حد التضليل ( لا أقصدك أنت طبعا ) بالعمد أو الجهل لخطر يقترب منا دون أن ننتبه إليه فضلا على أن نكون حسني النيه معه .
http://albrhan.org/portal/news.php?action=view&id=659

IBN BAHYA يقول...

إخواني الأعزاء .. شكرا على الزيارة وشكرا على التعليق .. حفظكم الله .. أخي الكريم أبناء مصر كلامك طيب ولا أستحقه وأعدك بإذن الله أن نتعاون في كشف تلك المخططات الشيطانيه لإفساد واستعمار بلادنا بأيدي حكامنا الماسونيين

أخي الملك توت شكرا جزيلا على هذه الرباعية الرائعه ورحم الله زمن الرباعيات وقائلها

أخي الكريم صاحب التعليق الأخير أشكرك جدا على ثقتك وعلى نصحك الأمين لي وتوجيهك المشكور الذي ينم بكل تأكيد على حرصك وجميل خلقك .. تقبل تحياتي وأطمئنك أخي الكريم أنني أطلع إلى حد ما على العديد من الكتب في هذا الشأن ويهنمي جدا كتب المعروفين والمشهورين من العلماء أو المراجع الشيعيه وماعداهم فهو كما تعلم ملئ بالخبث ولا يستحق العناء .. أما الموقع الذي أرسلته أخي الكريم فهو عادي ((لا أعني أنني معه مطلقا .. بالعكس أنا ضده بالكامل)) لكن أقصد بكلمة عادي هو أنه من المعتاد اليوم أن تجد آلاف المواقع والمقالات الغريبه التي تأتي بنسج خيال الشياطين وتبصقه في وجوهنا ليل نهار .. سواء كان شيعياً ضد السنه أو العكس .. كل تلك المواقع لا أعتقد أننا يجب إعارتها انتباهنا كثيرا لأن أكثرها دخيل على كلينا .. فكما صنع أجدادهم قديما وزوروا آلاف الأحاديث والاسرائيليات فهم اليوم يصنعون أكثر من ذي قبل .. معرفتك الحقه بالشيعة تكون عن طريق مخالطتهم وقراءة كتبهم المشهوره لعلماء مشهورين .. طبيعي أن تجد اختلافات فيما بيننا ولكن ما نعانيه اليوم يوجب علينا تجاوزها ومعنى كلامي ليس دعوة مني لك لتكون شيعيا أو دعوة مني لإخواننا الشيعة بأن يكونوا سنه .. لكل طريقته ومذهبه ولكن لكلينا قضية واحده لا غيرها وإن استطعنا التوحد على العدو المشترك يكون أولى من أن نلتفت لبعضنا ونتقاذف التهم والسباب .. أنا معك أخي الكريم يوجد مجانين هنا وهناك ولكن هل يعقل أن نترك كل العقلاء
في الأخير لك تحياتي

غير معرف يقول...

إلى ابن بهية: احترم آراءك جدا ولكن يضايقنى شىء واحد هو كثرة استخدامك للشتائم التى تؤذى القارىء تحياتى

Amado يقول...

الدستور يا كرام يا حالمين ... نقطه سودا فى جبين الحاكمين
محكومين تعبانين شقيانين ... و الحكومه قاعده بتحلف فى اليمين

و انت فكرك عدلوه لجل التقدم .. و الحضاره و المناره و التمدن
لا و شرفك دى حكايه منتهيه ... و الضحيه ولاد بهيه و القضيه
أاااااااااااااااه يا بهيه يا صبيه ... ياللى قاعده فوق جباهنا مستحيه
مستحيه م اللى بيقولو نحبك ... و نحميكى و احنا عايشين جوا قلبك
و فى الحقيقه هم صحبه اتجمعت لجل الخراب ..و اهو كله بأسم حبك يسقينا العذاب.